الرئيسية

القائمة الرئيسية

الرئيسية
صيغة PDF طباعة أرسل لصديقك

 

 

 تغذية الدجاج البياض


 

 

 

يقصد بالدجاج البياض الدجاج الذي يربي لإنتاج بيض المائدة والهدف الرئيس من التربية هو إنتاج بيض للاستهلاك.

هناك نوعان من سلالات إنتاج بيض المائدة وهما:

أ) السلالات ذات الريش الأبيض وتنتج بيضا ذا قشرة بيضاء.

ب) السلالات ذات الريش البني وتنتج بيضا ذا قشرة بنية.

وهناك فروق في مواصفات كل سلالة ويهمنا هنا الفروق بين السلالتين من حيث الوزن والعليقة المستهلكة.

جدول رقم (1) فروق السلالات البيضاء والبنية 

 

 

 

 

 

الإسكان في نظام الدجاج البياض:

بشكل مختصر يوجد نظامان لتربية سلالات إنتاج البيض وهي:

1) التربية على الأرض:

وقد تكون تلك التربية في بيوت مفتوحة أو مقفولة.

2) التربية في البطاريات أو الأقفاص:

وهي أكثر نجاحا لسلالات إنتاج البيض إذ إن تلك السلالات ذات عصبية وحساسية زائدة للأمراض كما أن التربية في أقفاص تقلل من كسر وتلوث قشرة البيض أو أكل القطيع لبيضة.

ولكل نظام عيوبه ومزاياه.

نظام تربية الدجاج البياض:

أ) فترة النمو:

تبدأ هذه الفترة من الفقس وحتى البلوغ الجنسي في حدود (22) أسبوع. ومن عمر يوم وحتى الأسبوع الثالث تسمى تلك المرحلة مرحلة التحضين. أما من عمر (3) أسابيع وحتى الأسبوع السابع فتستمر معاملته معاملة الكتاكيت.

ومن الأسبوع (7) وحتى الأسبوع (21) فيعامل معاملة خاصة في التغذية والإضاءة.

ب ) فترة الإنتاج:

تبدأ من بداية البلوغ الجنسي في عمر (22) أسبوع وتستمر مدة (12- 13) شهر.

نظم تغذية الدجاج البياض

يختلف معدل استهلاك العليقة تبعا للسلالة ومعدل نموها ووزنها وإنتاجها. ولكل سلالة معينة نظم تغذية (قياسية) خاصة بها ومعظم هذه الأنظمة تشترك في أسس تغذية الدواجن.

 

نظام التغذية في فترة النمو:

۱) عليقة كتاكيت:

تقدم تلك العليقة من الفقس وحتى عمر (6-8) أسابيع ويمكن تقديم نوع واحد من العليقة في هذه الفترة تحتوي على (18٪) بروتين و (2750 وحتى 2900) كيلو كالوري / كجم طاقة. ولكن يفضل أن تقسم تلك الفترة إلى فترتين هما:

أ- الفترة الأولى

من الفقس حتى عمر 3 أسابيع ويلزم فيها:

1- تقديم عليقة كتاكيت بادئة من (18-20٪) بروتين خام، (2800- 2970) كيلو كالوري / كجم طاقة.

۲- لا تزيد نسبة الرماد والألياف عن ( 5٪) (منخفضة).

٣- تحتوي على مضادات كوكسيديا (أو تضاف في مياه الشرب).

4- تقديم حصى بصفة مستمرة في أوعية خاصة بمعدل (3-5) جم / طائر أسبوعيا.

ب- الفترة الثانية

تبدأ من عمر (4) أسابيع وحتى عمر (7) أسابيع وتحتوي على:

1- (18٪) بروتين خام و (2700) كيلو كالوري / كجم طاقة ممثلة أو (1350 ك/ رطل).

٢- الكالسيوم (0٫9٪) ، الفوسفور الكلي (0٫6٪) ، الدهون (4-5٪).

٣- بالإضافة للشروط (2، 3، 4) فيما سبق.

العلاقة بين البروتين والطاقة Protein Energy Relationship

يجب أن تكون العلاقة أو النسبة بين البروتين والطاقة ضمن النسب الموصي بها وهي في الأعلاف الابتدائية (علف مرحلة النمو) كالتالي:

جدول (2) العلاقة بين البروتين والطاقة

 

 

 

ملحوظة

زيادة الطاقة في العلف تؤدي لخفض الاستهلاك وبالتالي خفض نسبة البروتين المستهلك لذا يجب ضبط نسبة الطاقة إلى البروتين.

جدول رقم (3) احتياجات الكتاكيت النامية من البروتين والأحماض الأمينية. 

 

 

 

* ينقص في معظم الأعلاف

** في حالة ضبط محتوى العلف من الطاقة يجب إعادة ضبط المحتوى من البروتين للحصول على نسبة من الطاقة / البروتين ثابتة والعكس صحيح.

جدول رقم (4) احتياجات الكتاكيت النامية من العناصر المعدنية.

 

 

 

2) عليقة بداري

يبدأ تقديمها من عمر(7-8) أسابيع وتستمر حتى عمر(20-21) أسبوع قبل فترة إنتاج البيض. مقترح:

بعض البرامج تنصح بتقسيم فترة البداري (النمو) إلى قسمين:

1- القسم الأول: يبدأ من (7۔12) أسبوع وتحتوي على (16٪ بروتين خام و2700 ك. ك / كجم)

2- القسم الثاني: يبدأ من عمر (13) أسبوع وحتى عمر (20) أسبوع ويحتوي على (13-14٪) بروتين خام وطاقة ممثلة، 2600 ك. ك / كجم

لماذا هاتين الفترتين؟

يرى البعض بأن هذا التقسيم يساعد على تأخير الوصول للنضج الجنسي حتى يمكن الحصول على بيض ذي وزن عال عند بداية الإنتاج فالفترة الأولى فترة تكوين الهيكل العظمي للطائر والأجهزة الحيوية. أما الفترة الثانية فهي فترة نضج الجهاز التناسلي وخفض البروتين في العليقة يؤدي لتأخير نضجه. لذا يجب أن:

1- تحتوي العليقة على ألياف خام بنسبة حوالي 3-4 ٪.

2- تحتوي العليقة على الكالسيوم بنسبة حوالي 0٫9٪.

3- تحتوي العليقة على الكالسيوم بنسبة حوالي 6-8 ٪

احتياجات البداري النامية من الأحماض الأمينية:

يجب أن يحتوي العلف على الحد الأدنى من بعض الأحماض الأمينية، والموضحة بجدول (9)

جدول رقم (5) الاحتياجات من البروتين والأحماض الأمينية لمرحلة النمو لبداري إنتاج البيض.

 

 

 

الاحتياجات في حالة علف موحد للنمور من عمر(5) أسابيع - (20) أسبوعا

في حالة وجود علف واحد للنمو (من عمر خمسة أسابيع حتى عمر 20 أسبوعا) بدلا من وجود نوعين من العلف فإن الاحتياجات الأساسية التي يجب توفيرها في العلف كما يلي:

الطاقة الممثلة (كيلو كالوري / رطل) 1300

الطاقة الممثلة (كيلو كالوري / كجم) 2860

البروتين                       14

نسبة الطاقة / البروتين        93

تأثير كل من الطاقة والبروتين على النمو:

يتضح من الجدول السابق (1) أن الاختلافات التي قد تحدث نتيجة لتغير كل من الطاقة والبروتين في أعلاف نمو بداري الليجهورن حيث يلاحظ ما يلي:

1- تؤدي زيادة البروتين في العلف إلى زيادة وزن الجسم عند النضج وإلى النضج الجنسي المبكر.

2- تؤدي زيادة الطاقة والبروتين إلى خفض كمية الغذاء اللازم لنمو البداري.

3- للبداري النامية القدرة على ضبط استهلاكها من الغذاء حسب احتياجاتها من الطاقة (في حدود معينة)، بغض النظر عن مستوى الطاقة في العلف.

4- عند ثبات نسبة البروتين بعلف النمو، فإن زيادة الطاقة في العلف لا تؤثر على إنتاج البيض عند ثبات محتوى علف النمو من الطاقة، فإن زيادة محتوى علف النمو من البروتين تزيد من إنتاج البيض زيادة طفيفة.

6- عند زيادة كل من الطاقة والبروتين في علف النمو يتحسن إنتاج البيض.

7- ترفع زيادة البروتين في علف النمو من وزن أول بيضة بدرجة طفيفة.

جدول (6) الاحتياجات من البروتين والطاقة لبداري اللجهورن النامية من عمر(5) إلى (20) أسبوعا (1) 

 

 

 

(1) تغذية كاملة

(2) يتضح من الجدول بأن الطيور لها القدرة على تنظيم استهلاكها للغذاء وفق إطار معين من مستوى الطاقة في العلف.

(3) يستطيع المدرب مناقشة المتدرب حول هذا الجدول بدراسة:

أ- تأثير زيادة البروتين في العلف على استهلاك الغذاء.

ب- العمر عند أول بيضة والإنتاج وكذلك وزن أول بيضة.

التغذية المرحلية أثناء فترة النمو لبداري إنتاج البيض ( 5 أسابيع - 21 أسبوعا)

بالرغم من أن الحد الأدنى من نسبة البروتين في أعلاف النمو قد تم تحديده بواسطة مجلس الأبحاث القومي (الأمريكي) بمقدار (15٪) ما بين عمر (5) إلى (14) أسبوعا ، و (12٪) بعد ذلك. إلا أن هذه القيم منخفضة نوعا ما تحت الظروف العملية حيث تتعرض الطيور للتوتر بدرجات متفاوتة.

كذلك فإن هناك بعض الاتجاهات الحديثة التي توضح أن الانخفاض الكبير في نسبة البروتين في نهاية فترة النمو قد يؤدي فيما بعد إلى انخفاض إنتاج البيض.

ومعظم منتجي بداري البيض يفضلون عدم خفض نسبة البروتين عن 13٪ خلال الفترة الأخيرة من مرحلة النمو. وتوضح بعض مخاليط العلف المستخدمة حاليا لإنتاج بداري البيض في جدول (11)

جدول (7) الاحتياجات الغذائية أثناء دور النمو تحت نظام التغذية على مراحل ( بداري البيض) مع نسبة الطاقة البروتين في كافة المراحل المختلفة

 

 

 

جدول رقم (8) احتياجات بداري البيض من العناصر المعدنية والفيتامينات من عمر(8 - 20 ) أسبوع

 

 

 (1) تكون على الأقل نسبة 0٫5٪ من الغذاء الكلي على هيئة فوسفور غير عضوي.

(2) تعادل 0.27% كلوريد صوديوم (ملح)

المصدر: NRC الاحتياجات الغذائية للدواجن.

 

نظام التغذية في فترة إنتاج البيض

تغذية الدجاج البياض في فترة الإنتاج ( إنتاج البيض ) هي امتداد للتغذية في فترة النمو. ويربي معظم الدجاج التجاري المنتج للبيض في أقفاص وسيتم التركيز هنا على التغذية في فترة الإنتاج للدجاج المربى في أقفاص نظرا لأن معظم مشاريع إنتاج البيض في المملكة العربية السعودية هي مشاريع مغلقة تتم فيها تربية الدجاج البياض في أقفاص.

الاحتياجات الغذائية الأساسية:

التغذية مهمة لعدة أسباب منها:

1- المحافظة على الجسم ( العمليات الحيوية ).

2- نمو الجسم ( زيادة الوزن ).

3- إنتاج الريش بعد القلش.

4- إنتاج البيض.

 

العوامل المؤثرة على استهلاك الغذاء

العوامل التي تؤثر تأثيرا كبيرا:

1- محتوى العلف من الطاقة (ارتفاع نسبة الطاقة يقلل من استهلاك الغذاء).

2- درجة حرارة الجو (ارتفاع درجة الحرارة يقلل من استهلاك الغذاء).

3- استهلاك الغذاء في البداية لكل طائر.

العوامل التي تؤثر تأثيرا صغيرة:

1- سلالة الطيور.

2- وزن الجسم (كل زيادة مقدارها 4،5 جم في وزن الجسم تحتاج إلى 11٫3 ٪ من وزن الغذاء).

3- معدل إنتاج البيض (كل بيضة تحتاج إلى 121 كيلو كالوري طاقة يوميا).

4- حجم البيض (كل زيادة 2٫3 جم تحتاج إلى 1٫ زيادة في كمية الغذاء المتناول).

5- التوترات التي تتعرض لها الطيور.

6- نشاط الطائر.

7- معدل النفوق.

معلومة:

يزداد وزن الجسم للدجاج المنتج للبيض خلال عام من وضع البيض مقارنة ببداية الوضع بمعدل (454- 567 جم).

نظام التغذية

تكون التغذية خلال فترة الإنتاج إما:

1- تغذية حرة :

حتى الوصول إلى أقصى إنتاج البيض مع تحديد نسبة البروتين الخام تبعا لنسبة إنتاج البيض:

50) إنتاج تعطى عليقة بها نسبة بروتين خام 15٪.

(50-٪70) إنتاج تعطى عليقة بها نسبة بروتين 16٪.

(80-٪90) إنتاج تعطى عليقة بها نسبة بروتين 17٪.

2- عليقة محددة الوزن:

يعطى القطيع عليقة بها نسبة موحدة من البروتين (17٪) طوال فترة الإنتاج وتحديد العليقة يتم وفقا لوزن وإنتاج البيض. انظر الجدول (5).

 

التغذية المرحلية لدجاج البيض Phase Feeding Of Egg-type Layers

يأخذ معدل إنتاج البيض في الانخفاض باستمرار خلال موسم وضع البيض لذلك تتناقص الاحتياجات اليومية للدجاج من البروتين أيضا، لأن الطائر يأكل يوميا كمية أقل خلال هذه الفترة. فمن الناحية العملية يتم خفض نسبة البروتين في العلف. انظر الجدول (2) ولا تؤدي الطريقة المعروفة بالتغذية المرحلية إلى تحسين إنتاج البيض.

الهدف من التغذية المرحلية:

تقلل الفاقد من البروتين وبالتالي تؤدي إلى خفض تكاليف إنتاج البيض.

عدد مراحل التغذية Number Of Feeding Phases

من الناحية العملية توجد ثلاث مراحل للتغذية يجب تطبيقها أثناء موسم إنتاج البيض، بغرض خفض نسبة البروتين. وهذه المراحل مرتبطة بثلاث فترات على مدى موسم إنتاج البيض:

المرحلة (1): من أول وضع بيضة حتى (20) أسبوعا من إنتاج البيض.

المرحلة (2): من بداية الأسبوع (21) حتى الأسبوع (40) من إنتاج البيض.

المرحلة (3): بعد الأسبوع (40) من إنتاج البيض.

جدول (9) برنامج التغذية المرحلية أثناء أسابيع إنتاج البيض لدجاج اللجهورن القياسي.

 

 

 

 

 جدول (10) كمية العليقة المستهلكة في فترة إنتاج البيض لإحدى سلالات البيض ذات وزن 1.750 كجم.

 

 

 

 

1) الكالسيوم

في فترة النمو تقل الحاجة للكالسيوم. أما في فترة الإنتاج فتزداد الحاجة للكالسيوم بمعدل (ثلاثة أضعاف) وذلك لاستخدامها في إنتاج قشرة البيضة. يجب أن تحتوي علائق النمو على 0٫9 % كالسيوم ولكنها تزداد لتصل إلى حوالي 3٫5٪ في مرحلة الإنتاج.

جدول (11) متوسط الاحتياجات من العناصر المعدنية في الدجاج البياض في مرحلة الإنتاج

 

 

 

احتياجات الكالسيوم Calcium Requirement

كما سبق يجب أن يحتوي علف النمو على (0٫9٪) كالسيوم و (0٫6٪) فوسفور كلي تقريبا، ولكن عند بداية إنتاج البيض تزداد احتياجات الكالسيوم بسبب تكوين قشرة البيضة.

ملحوظة

* الزيادة الكبيرة في نسبة الكالسيوم أثناء إنتاج البيض ضارة وذلك لأنها تقلل من شهية الطيور، بالإضافة إلى أنها غير اقتصادية حيث تفرز مع البراز.

* يحجز الجسم جزءا من الكالسيوم المستهلك في غذاء الدجاج البياض ويفرز الباقي. وتبلغ نسبة الكالسيوم المحجوز حوالي (60%) من المستهلك في حالة الدجاج الصغير، وتقل في حالة الدجاج الأكبر حتى تصل إلى (40%).

ويعتمد تحديد مستوى الكالسيوم الضروري في أعلاف الدجاج البياض على العديد من العوامل الرئيسة والتي تؤثر بالتالي على تركيب العلف ومنها:

1- معدل الإنتاج (المعدل الأعلى يحتاج إلى كمية أكبر من الكالسيوم).

2- حجم الطائر (الطيور الأكبر في الحجم تستهلك غذاء أكثر).

3- عمر الطيور (بعد عمر (40) أسبوع تحتاج إلى كالسيوم أكثر في الغذاء).

4- محتوى العلف من الطاقة الممثلة (القيم الأعلى يكون استهلاك الغذاء عندها أقل).

5- درجة حرارة المسكن (تأكل الطيور أقل عند ارتفاع درجة الحرارة ويجب أن يحتوي العلف على كالسيوم أكثر).

2) الفوسفور

معظم الفوسفور الموجود في المصادر النباتية على هيئة فيتين (Phytin) ولا تستفيد الكتاكيت من المركبات العضوية للفوسفور (نسبة الاستفادة 50٪ فقط).

نسبة الفوسفور الكلي في العلف (العضوي وغير العضوي) هي (0٫5%). والفوسفور غير العضوي (0٫1 إلى 0٫2 ٪).

• زيادة الفوسفور في العلف تسبب ضعف قشرة البيض وقوتها.

• نقص الفوسفور في العلف يسبب زيادة النفوق في الدجاج البياض.

• احتياج الدجاج البياض للفوسفور منخفض لأن محتوي قشرة البيض من الفوسفور قليل.

نسبة الكالسيوم : الفوسفور (کا : فو)

تبلغ النسبة في البياض (9) للكالسيوم مقابل (1) للفوسفور المستفاد.

العناصر النادرة:

احتياج الدجاج البياض من العناصر النادرة غير محدد ... ما عدا الزنك والمنجنيز لانخفاض مواد العلف في هذين العنصرين:

الزنك (15- 30جم) لكل 1000كجم علف.

المنجنيز (30-50 جم) لكل 1000كجم علف.

أو (50-75 جم) لزيادة قوة قشرة البيضة (انظر الجدول السابق رقم 11)

3) الدهون في أعلاف دجاج البياض  Fat In The Layer Ration

تحتوي بلازما دم الدجاج أثناء مرحلة إنتاج البيض على تركيز عال من الليبيدات (الدهون) أكثر من البداري النامية غير الناضجة. وعند انتهاء إنتاج البيض يعود مستوى بلازما الدم من الدهون كما كان في حالة البداري النامية . وتحدث هذه التغيرات نتيجة للتغيرات في الهرمونات الجنسية للأنثى (الإستروجينات) والتي تنتج من المبيض، مما يتطلب وجود بعض الدهون في العلف.

وفي حالة التغذية الحرة للدجاج البياض تضاف الدهون إلى أعلاف الدجاج فقط، مما يؤدي إلى انخفاض كمية الغذاء اليومي المستهلكة وذلك للمحافظة على كمية الطاقة الكلية المستهلكة في اليوم وتبلغ نسبة الدهون في علائق الدجاج البياض (4-5٪).

4) الاحتياجات من البروتين لإنتاج البيض Protein Requirements For Egg Production

ترتبط احتياجات الدجاج البياض من البروتين بمعدل إنتاج البيض، ونسبة البروتين في علف إنتاج البيض منخفضة كثيرة بالمقارنة بالاحتياج المطلوب في مرحلة النمو المبكر (18-20٪) وتكون نسبة البروتين في البداري قبل إنتاج البيض (13٪) فقط، ولكن عندما يصل وضع البيض إلى أقصى درجة تكون الاحتياجات ما بين (17) إلى (19٪) أما في نهاية فترة وضع البيض فتنخفض الاحتياجات إلى (٪14).

جدول (12) الاحتياجات اليومية من البروتين خلال موسم إنتاج البيض (۱) 

 

 

 

الأحماض الأمينية  Amino Acids

احتياجات إنتاج البيض من البروتين تعني احتياجها من الأحماض الأمينية. ويجب أن يكون البروتين متزنة وعالي القيمة للحصول على أقصى معدل إنتاج وبصورة اقتصادية. وغالبا ما يوجد نقص في الحمض الأميني الميثونين في الدجاج البياض.

جدول (13) احتياجات الدجاج البياض من الأحماض الأمينية 

 

 

 

 

المصدر: NRC الاحتياجات الغذائية للدواجن 

الأحماض الأمينية الكبريتية Total Sulfur Amino Acids (TSAA)

يعبر عن الأحماض الأمينية الكبريتية الكلية بالحمض الأميني (الميثونين + السيستين). وتوضح الاحتياجات الغذائية من الميثونين، ومن الميثونين + السيستين بجدول (13). وتعتبر الاحتياجات الغذائية من هذه الأحماض الأمينية الكبريتية مهمة، لأنها تحدد أقصى معدل للإنتاج يمكن الوصول إليه.

إذ تبلغ الاحتياجات اليومية من الأحماض الأمينية الكبريتية الكلية أثناء العشرة أسابيع الأولى من إنتاج البيض في القطيع (ولمدة أسبوعين بعد أقصى إنتاج للبيض) حوالي 680 ملليجرام لكل دجاجة في اليوم. وتكون الاحتياجات بعد هذه الفترة 650 ملليجرام لكل دجاجة في اليوم خلال العشرين أسبوع التالية و630 ملليجرام بعد ذلك.

نسبة الطاقة إلى البروتين في علائق الدجاج البياض : ME /P Ratio

تتباين نسبة الطاقة إلى البروتين خلال موسم إنتاج البيض وذلك حسب نسبة الإنتاج المئوية ويمكن توضيح ذلك حسب الجدول التالي:

جدول ( 14 ) تباين الطاقة والبروتين في أعلاف الدجاج

 

 

 5) احتياج الدجاج البياض من الفيتامينات خلال الإنتاج

جدول (15) احتياج الدجاج البياض من الفيتامينات

 

 

 

 

المصدر: NRC الاحتياجات الغذائية للدواجن 

علاقة صفار البيض بالزانثوفيل Xanthophylls & Egg-yolk Color

يعتبر زانثوفيل الغذاء (Xanthophylls) مكونا رئيسا للون الصفار Darker Shades وتختلف الألوان المفضلة للمستهلك من بلد لآخر. وتستخدم كميات كبيرة من الصفار في صناعة الكيك والمكرونة والعديد من منتجات المخابز. ويفضل استخدام الصفار ذي اللون البرتقالي الغامق لتصنيع هذه المنتجات.

وهناك العديد من الزانثوفيلات من مجموعة الهيدروكسي كاروتينويد (Hydroxycarotenoids) والتي تمتص من خلال القناة الهضمية للطيور. وتترسب في صفار البيض والأنسجة الدهنية على نفس الصورة الموجودة بها في الغذاء. ولا يعتبر الزانثوفيل مصدرا هاما للون الأصفر في صفار البيض فحسب بل ومؤثرة أيضا في لون الجلد الأصفر للكتاكيت.

مصادر الزانثوفيل Sources Of Xanthophylls

يوجد الزانثوفيل المناسب لتلوين صفار البيض عادة في مادتين غذائيتين تستخدمان بكثرة في أغذية الدواجن هما البرسيم والذرة الصفراء. وتعتبر منتجات أوراق البرسيم مصدرا رئيسا للعديد منها، ومصدرا غنيا لخمس صبغات ولكن الليوتين (Lutein) أكثرها وفرة. وتكون مساحيق البرسيم المرتفعة البروتين ذات فاعلية عالية فالمساحيق التي تحتوي على نسبة (20٪) بروتين تحتوي على ضعف كمية الزانثوفيل الموجودة في المساحيق التي تبلغ نسبة البروتين بها (17٪). وغالبا ما تتكون صبغة صفار البيض من حوالي (70٪) ليوتين و(30٪) زاكثانثين Zeaxanthin .

وللكاروتينات الصناعية بيتا أبو- 8 كاروتين (carotenal-8-Beta- apo) قيمة كصبغة للصفار إذ تعطي لونا يشابه الزانثوفيل والليوتين والزاكثانثين. كما يوجد منتج صناعي آخر هو كانذاكثانثين Canthaxanthin ذو قوة فاعلية عالية أكثر من الليوتين أو الزاكثانثين . ومع أن لون الصفار الناتج يكون برتقالي مائة إلى الأحمر إلا أنه غير مرغوب غالبا.

قياس لون صفار البيض Measuring Egg-yolk Color

إن أول وأبسط طريقة لقياس لون صفار البيض هي المقارنة بالعين المجردة. ولمقارنة الألوان المختلفة لصفار البيض تستخدم مراوح الألوان. فمروحة روش (Roche Fan) عبارة عن عدد من شرائح البلاستيك ذات ألوان قياسية ولكل لون رقم خاص يتراوح ما بين 1 إلى 15 وهي شائعة الاستعمال.

جدول رقم (16) محتوي مواد العلف من الزانثوفيلات الكلية(1)

 

 

 

جدول رقم (17) كميات الزانثوفيل المطلوب تواجدها في العلف للحصول على لون الصفار المطلوب (2)

 

 

 

(1) و (2) المصدر ماك نورث. دليل الإنتاج التجاري للدجاج

تباين لون الصفار

لا تعتبر كمية ونوع زانثوفيل العلف السبب الوحيد لتباين لون الصفار بل هناك أسباب أخرى مثل:

1) اختلاف السلالة.

2) الاختلافات الفردية للطيور.

3) التربية في الأقفاص.

حيث إن الدجاج المربي في الأقفاص له قدرة أفضل لاستخدام صبغات الصفار عن الدجاج المربي على الأرض. وكذلك الأمراض التي تعيق امتصاص الصبغة.

يزداد الزانثوفيل الممتص بزيادة نسبة الدهون في العلف، وبعض مواد العلف كمسحوق اللحم وكسب فول الصويا والكبريت تؤدي إلى انخفاض لون الصفار، والإنتاج العالي من البيض يسبب تباين لون الصفار.

تغذية الحصى لدجاج الأقفاص

تقديم الحصى بكمية صغيرة إلى الدجاج البياض في الأقفاص يؤدي إلى تحسين إنتاج البيض. ويلزم (227جم) حصى من الحجم الكبير لكل (100) دجاجة في الأقفاص في الأسبوع، أو يقدم (908جم) لكل (100) دجاجة كل (4) أسابيع. وينصح بتقديم كمية الحصى اللازمة خلال يوم واحد فقط.

تحذير:

لا تجب زيادة الحصى عن الحد المسموح به ولا ينصح بتقديمه عن طريق التغذية الحرة.

 

 

دورات تكوينية في الفلاحة

 

 


 التخصصات:

 

  •  شهادة تأهيلية في تربية دجاج اللحم  Poulet de chair
  • شهادة تأهيلية في تربية دجاج البيض  Poule pondeuse
  • شهادة تأهيلية في تربية الأرانب  Cuniculture
  • شهادة تأهيلية في تربية النحل  Apiculture
  • شهادة تأهيلية في صناعة الجبن  Fabrication de Fromage
  • شهادة تأهيلية في المحضنة  Couvoir
  • شهادة تأهيلية في تربية الـبقر  Bovin
  • شهادة تأهيلية في تقنيات الإنتاج في البيوت البلاستيكية Production en serre
  • شهادة تأهيلية في إنتاج الخضراوات Production de légumes
  • شهادة تأهيلية في إنشاء مشتل الخضراوات Pépinière de légumes
  • شهادة تأهيلية في إنتاج الفوكه  Production de fruits
  • شهادة تأهيلية في إنشاء مشتل الفاكهه  Pépinière de fruits
  • شهادة تأهيلية في تقنيات الري  Techniques d'irrigation
  • شهادة تأهيلية في تقنيات إنتاج بذور الخضر  Production de semences
  • شهادة تأهيلية في مكافحة الاعشاب الضارة  Lutte contre les mauvaises herbes
  • شهادة تأهيلية في صناعة الأعلاف  Fabrication D’aliment
  •  

    شهادة تأهيلية في تربية المائيات  Aquaculture
  • شهادة تأهيلية في زراعة الفطر Culture de champignons
  •  

     

     



      يمكن التسجيل على الربط (إستمارة التسجيل الأولي)  

      

     

     تكوين شهادة تقني سامي في عديد التخصصات

     

                
         



     
                   

          


    تكوين عبر المعابر لحاملي شهادة تقني لبلوغ شهادة تقني سامي

                         

          



                         

        

    شهادات تأهيلية في إدارة مشاريع المؤسسات الصغيرة

                  
     
     
     
     شهادات تأهيلية في عديد التخصصات
     

                 

     
     
     
     
     

                  

     
     
     
     

                  

     
     
     
     
     

                         

     
     
     
     
     
     

                  

     
     
     
     التكوين المستمر في عديد التخصصات
     

                  

     
     
     

     

     

                  
     
     

     

     

     

                  

     

     

     

     

     

                           ملاحظة: جميع الدورات التأهيلية تكلل بشهادة تأهيلية بعد إجتياز الإمتحان بنجاح

     

       ملاحظة: جميع شهادات الدولة المقدمة من طرف معهد سيراكون. محرر و ممضاة من طرف المعهد الوطني للتكوين المهني ( تحت وصاية وزارة التكوين المهني) و معترف بها لدى الوظيف العمومي و جميع الهيأة الحكومية   



       يمكن التسجيل على الربط (إستمارة التسجيل الأولي)  

      

     

     


     

     
    جميع حقوق النشر والنسخ محفوظة © 2020 معهد سيراكون .
    معهد سيراكون سفيركم الى عالم النجــــــــــــــاح .